زراعة الباذنجان في المزارع لجني الثمار وتحقيق الربح – دليل النمو الكامل من البداية إلى النهاية

يمكن زراعة ونمو الباذنجان بكميات فى الحقول والمزارع  بصورة صحية – ولكن إذا تم ذلك بعقلانية وعلى أساس قابل للتوسع – ويمكنه ان يكون مصدراً جيداً للدخل. يعتبر الباذنجان نباتًا معمرًا ، لكن المزارعين في معظم الحالات يعاملونه كنبات سنوي. يبدأ معظم مزارعي الباذنجان فى الحقول والمزارع في إنتاج المحاصيل (hybrids)  (الهجينة) في بيئة محمية داخليًا أولا. والانتظار حتى تنمو الشتلات الصغيرة وتكون جاهزة للزرع فى أماكنها (عادة من 4 إلى 6 أسابيع) ثم يتم نقلها من منبتها الى الحقل او المزرعة ، تصنع الجسور المرتفعة والأخاديد المحروثة ويوضع شريطاً بلاستيكيًا ذو لون أسود عبر تلك الصفوف. الفيلم البلاستيكي الأسود يساعد على أن تصبح التربة أكثر دفئًا كما يتحكم أيضا نمو في الأعشاب الضارة. ويستخدم المزارعون نظام الري بالتنقيط. عندما تكون الشتلات جاهزة للزرع ، يصنع المزارعون ثقوبًا صغيرة في الفيلم البلاستيكي تزرع من خلالها الشتلات. بعد ذلك يتم تطبيق التسميد والري بالتنقيط وإدارة الأعشاب الضارة. يشد المزارعين النباتات بأوتاد لدعم نمو النبات عندما يصل ارتفاع النبات إلى 40 سم (16 بوصة) ، ويساعد ذلك فى تحسين التهوية وتسهيل عملية الحصاد بعد بضعة أسابيع. يتم تخفيف النباتات أيضا بإزالة بعض البراعم من أجل تشجيع النبات على تكريس وتخصيص موارده الغذائية في ثمار أقل ولكن ذات حغرام أكبر وألذ. معظم أنواع الباذنجان التى تزاع بكميات تجارية فى المزارع يمكن حصادها بعد 60-100 يوم من عملية الزرع. يعتمد الوقت المستغرق من الزراعة إلى الحصاد على النوع والظروف المناخية وعمر الشتلات المزروعة. لا يمكن الحصاد إلا من خلال مقص اليد أو السكاكين وعادة ما يتم ذلك في أكثر من جلسة حصاد. بعد عملية الحصاد يحرث مزارعو الباذنجان المكتمل ويدمرون الباقى منه ، أيضا يقوم المزارعون بتدوير المحصول (مع الكرنب والذرة والبقوليات وغيرها) ، من أجل السيطرة على الأمراض ومنع تآكل التربة.

العامل المقيد عند زراعة الباذنجان هو دائمًا ما يكون المناخ. يأتي النبات من المناطق ذات المناخ الدافئ. فهو نبات حساس لدرجات الحرارة المنخفضة والصقيع. يتطلب متوسط درجات الحرارة يتراوح من 21°C الى 30°C  (°F 70 الى°F 85)، في حين انه لا ينبغي أن تنخفض درجة حرارة التربة إلى أقل من °C20 (°F68). الطقس البارد خلال فترة النمو سيمنع عملية نمو النبات ومن المستحيل تقريبًا يسترد النبات عافيته منصدمة البرودة ولا يعطي محصول مقبول.

فى البداية ، من الضروري تحديد طريقة النمو وكذلك أنواع الباذنجان التي تنمو في منطقتك. هناك طريقتان لزراعة الباذنجان: من البذور ومن الشتلات.

طريقة ذراعة الباذنجان من البذور

الباذنجان من المحاصيل التى تنمو خلال فترة طويلة الأجل. حيث يحتاج من 60 إلى 100 يوم من بداية الزرع إلى مرحلة النضج واكتمال النمو. ومع ذلك فإذا كنت تخطط لزراعة الباذنجان من بداية من نثر البذور فهناك بعض الحقائق التي تحتاج إلى معرفتها. أولاً:  تتطلب بذور الباذنجان تربة ذات درجة حرارة °C21 (°F 70) على الأقل حتى تنبت. ثانيًا: من المهم جدًا أن يتم توفير مستويات رطوبة مثالية حتى تنبت البذور. مع مراعاة أن كثرة الري يمكن أن تكون ضارة. تنبت بذور الباذنجان في غضون 8 إلى 17 يومًا تقريبًا حسب الأحوال الجوية وحالة التربة. يفضل المنتجون في المناطق المعرضة لخطر الصقيع زرع البذور في أحواض مخخصة تحت ظروف خاضعة للرقابة ومتحكم بها ثم بعد النمو يتم نقلها وزرعها في مواقعها النهائية. غالبا ما تستخدم حشائش (Turfs) كتربة إصطناعية  لكي توّفر التهوئة المثالية. في المناطق ذات الطقس الحار خلال الربيع ، قد يزرع المنتجون البذور مباشرة في الحقل. على الرغم من أن هذه طريقة فعالة من حيث التكلفة ، إلا أنها تؤدي إلى مشاكل أكبر في وقت لاحق مع نضوج ونمو المحصول.

طريقة زراعة الباذنجان من الشتلات

إذا كنت تفضل زراعة الباذنجان ابتداء من الشتلات ، فمن الضروري شراء شتلات خالية من الأمراض من البائع شرعي المعتمد. علما بأن الوقت الأمثل لزراعة الشتلات هو عندما ينمو لها  3-4 أوراق حقيقية وفترة النمو تكون (4-6 أسابيع). سوف تفشل عملية الزراعة ما لم تكن درجة حرارة التربة أعلى من 20 درجة مئوية. وبالتالي فإن أفضل فترة لزراعة الباذنجان في معظم البلدان هي خلال النصف الثاني من فصل الربيع.

متطلبات التربة والتحضير للزراعة

نادرا ما يكون نوع التربة عاملا مقيدا لذراعة الباذنجان. ومع ذلك فإن النبات يزدهر بشكل أفضل في التربة الرملية المتوسطة مع توفير تهوية وتصريف مناسبين. الباذنجان عادة ما يتحمل درجات جفاف أكثر من نبات الطماطم ، وذلك بسبب جذوره العميقة. من ناحية أخرى لا يحب الباذنجان التربة الرطبة المندية. تتراوح مستويات الحموضة المثلى (PH)  من 6 إلى 7. هناك حالات تمكن فيها المزارعون من زراعة الباذنجان وحققوا متوسط انتاج في التربة ذات الحموضة (PH) 8،5 ، لكن يتم ذلك بمعالجة خاصة.

يبدأ التحضير الأساسي للتربة قبل شهر واحد من زراعة الشتلات. يحرص المزارعين على حرث التربة جيدا في ذلك الوقت. الحرث يحسن تهوية التربة وقدرتها على التصريف. كما يزيل الصخور وغيرها من المواد غير المرغوب فيها من التربة.

بعد أول أسبوع يبدأ العديد من المزارعين فى وضع السماد قبل الزراعة مثل السماد المخلوط جيدًا أو الأسمدة التجارية الصناعية (rotted manure  أو synthetic commercial fertilizer) تحت استشارة خبير زراعي محلي متخصص ومرخص ومعتمد. وفي نفس اليوم يدمج معظم المزارعين السماد مع الطبقات العليا للتربة عن طريق جرارات الحراثة. يعد اليوم التالي هو الوقت المناسب لتثبيت أنابيب الري بالتنقيط. وبعد تثبيتها  يمكن لبعض المزارعين وضع مواد لتطهير التربة من خلال نظام الري وذلك في حالة تم اكتشاف أو وجود اى مشاكل أو اصابة للتربة من خلال تحليل التربة (اسأل خبير زراعي مرخص في منطقتك).

الخطوة التالية وهى الأكثر أهمية (خاصة في البلدان ذات درجة حرارة غير مناسبة للتربة خلال فترة الزراعة) هي الطلاء بالبولي إيثيلين. حيث يغطى العديد من المزارعين الصفوف والجسور بالأشعة السوداء أو الخضراء والاشعة تحت الحمراء – توفير الأشعة تحت الحمراء Transmitting (IRT)  أو باستخدام فيلم من البلاستيك الأسود. تستخدم هذه التقنية من أجل الحفاظ على درجة حرارة منطقة الجذور عند المستويات المثلى (أكثر من °C21 أو °F 70) والتحكم فى منع نمو الأعشاب الضارة.

زراعة الباذنجان في الحقل أو المزرعة وضبط المسافة بين النبات

خلال النصف الثاني من فصل الربيع هو أنسب وقت لزراعة الباذنجانفى المزرعة وذلك في العديد من البلدان المنتجة للباذنجان. في ذلك الوقت تكون درجات الحرارة قريبة من ( °C21 أو °F 70) ، ويكون خطر الصقيع قد انتهى في معظم الحالات. ولكنه في الولايات المتحدة (فلوريدا) والإمارات العربية المتحدة ، تتم الزراعة عادة خلال شهر أغسطس ويبدأ الحصاد من نوفمبر فصاعدًا. يفضل المزارعون عمومًا الشتلات التي تتراوح أعمارهم بين 4 إلى 6 أسابيع. في هذه المرحلة يكون قد اكتمل نمو 3-4 أوراق حقيقية للنبات. هناك حالات يقوم فيها المزارعون بزراعة الشتلات القديمة لاتى يتراوح عمرها من 8 إلى 10 أسابيع. هذه التقنية سوف تستغرق عادة وقت أقل من الزراعة إلى الحصاد.

بعد بداية غراميع خطوات التحضير قبل شهر واحد من الزراعة (الحرث والتسميد الأساسي ، وتركيب نظام الري وتغطتية بشرائط الأفلام البلاستيكية) ، يمكننا المضي قدمًا في عملية الزراعة. يقوم المزارعون بوضع علامات وتسمية أو ترقيم المناطق التى سيقومون بزراعة النباتات الصغيرة فيها على البولي إيثيلين. ثم يقومون بحفر ثقوب على البلاستيك وزرع الشتلات من خلالها. من المهم زرع الشتلات بنفس العمق الذي كانت عليه في فترة الحضانة.

يزرع المنتجون الباذنجان في صفوف فردية أو ثنائية. هناك نمط شائع لزراعة الصفوف الفردية من حيث المسافة: وهى جعل المسافة تتراوح بين 0.4 و 0.8 متر (18-35 بوصة) بين النباتات على التوالي ومسافة 1.2 متر إلى 1.5 متر (4-5 قدم) بين الصفوف. أما بالنسبة لزراعة الصفوف المزدوجة يفضل العديد من المزارعين: المسافة تتراوح بين 0.4 و 0.8 متر (18-35 بوصة) بين النباتات على التوالي ومسافة تتراوح بين 0.9 و 1.2 متر (3-4 قدم) بين الصفوف. وباتباع هذا النمط ، ستتم زراعة ما يقرب من 10000-20000 نبتة لكل هكتار. ومع ذلك ، هذا ليس هو الحال دائما. حيث يزرع العديد من المزارعين من 25.000 إلى 35.000 نبات لكل هكتار. المسافات وعدد النباتات ، تعتمد على نوع الباذنجان والظروف البيئية والمناخية وبالطبع الهدف من انتاج الثمار. (1 هكتار = 2.47 فدان = 10.000 متر مربع).

تثبيت نبات الباذنجان بإستخدام العصيان (stacks) الخشبية

معظم منتجي الباذنجان يستخدمون طريقة تثبيت الباذنجان بالعصيان الخشبية (stacks). هذه التقنية لخا مميزات عديدة. أولا لأن العصيان تمنع أوراق الشجر والفواكه من ملامسة الأرض ، وفي الوقت نفسه تترك مساحة إضافية للتهوية. بالاضافة الى ذلك يصبح الحصاد أسهل بكثير. الوقت المناسب لبدء التثبيت ، هو عندما يصل ارتفاع الباذنجان إلى 40 سم (16 بوصة). يربط المزارعون كل نبتة بعصا خشبية يبلغ سمكها 0.5 سم (1 بوصة) وطولها 1-1.5 متر (50-60 بوصة).

تقليم الباذنجان – الطريقة المثيرة للجدل

يفضل العديد من منتجي الباذنجان طريقة تقليم الباذنجان ، بينما يرى البعض الآخر أن التقليم يؤخر من نمو ثمرة النبات. الذين يقومون بتقليم نباتاتهم يزيلون معظم السيقان الطرفية للنبات في وقت مبكر خلال المراحل الأولى من النمو عندما يتكون لديه 3-4 سيقان. بهذه الطريقة يجبرون النبات على النمو أكثر من خلال الساقان الرئيسيان على حيث تكون على شكل حرف V  وتستمر تلك الطريقة في إزالة أوراق الشجر الزائدة التي ممكن ان تتسبب فى منع التهوية المناسبة ، وبالتالي ، فإنها تحمي النبات من عدوى امراض الرطوبة. علاوة على ذلك ، يقوم بعض المنتجين بإزالة معظم الزهور المزدوجة ، تاركين الزهزر الأكثر قوة ونشاطا في النبات. تساعد هذه الطريقة النبات في توزيع المزيد من العناصر الغذائية على الزهور المتبقية. هذه الزهور سوف تعطي في النهاية ثمار أكبر.

مُتطلبات الباذنجان من المياة وأنظمة الري

وفقا لجامعة ولاية يوتا (Utah State University) ، فإن خطة الري المناسبة للباذنجان ، هي تزويده بـ 2.5-5 سم من الماء اسبوعيا (1-2 بوصة من الماء في الأسبوع).

بالتأكيد متطلبات المياه ستكون مختلفة تمامًا في ظل ظروف الطقس والتربة المختلفة. على سبيل المثال  تحتاج التربة الطينية الثقيلة عادة إلى ري أقل من التربة الرملية. لذلك في الأيام الممطرة أو في الأيام ذات الرطوبة العالية ، قد لا نحتاج إلى الري على الإطلاق. وأيضا فى اليوم الجاف مع ارتفاع درجات الحرارة قد يتطلب أكثر من جلسة ري واحدة. كما أن أصناف الباذنجان المختلفة لها متطلبات مياه مختلفة.

كقاعدة عامة ، تزداد الاحتياجات المائية للنباتات من التلقيح حتى الوصول لثمرة الفاكهة. يفضل العديد من المنتجين في دول البحر المتوسط ري الباذنجان بكمية تصل لـ 1 لتر من الماء لكل نبتة كل 2-3 أيام خلال المراحل الأولى من نمو النبات. ولكن أثناء مراحل نمو الثمرة إذا ارتفعت درجة الحرارة كثيرًا لـ (35 درجة مئوية أو 95 درجة فهرنهايت) فإنها تطلب ري المزيد من كمية الماء وتكرار لدورات الري ، بسبب الاحتياجات العالية للنبات. في هذه المرحلة يتم الري يوميًا ، أو حتى مرتين يوميًا حسب الأحوال الجوية. يتم ري الباذنجان في الصباح الباكر إذا كان النهار غائمًا ، وزيادة على ذلك جلسات ري أخرى في الليل أثناء الفترات الحارة. عادة ما يرتبط ري أوراق الشجر بتفشي الأمراض. بشكل عام قد تؤدي الرطوبة الزائدة ، وخاصة في الأوراق ، إلى تفشي الأمراض. فالنباتات المُجهَدة بالماء أكثر عرضة للأمراض.

نظام الري الأكثر استخدامًا هو الري بالتنقيط. يستخدم معظم المنتجين خراطيم المواسير متعددة الاستخدام أو التى تستخدم مرة واحدة وضبط المسافة بين فتحات ثقوب التقطير لـ 20 سم (7.8 بوصة) .

التلقيح فى الباذنجان

الباذنجان هو نبات ذاتي التلقيح ومع ذلك ، فقد تم اثبات أن النحل قد يحسن ايضا من عملية التلقيح ، وبالتالي سيحسن من  وضع الثمار والمحصول الكلي لكل هكتار.

مُتطلبات الباذنجان من الأسمدة

فى البداية يجب أن تأخذ في اعتبارك معاينة حالة التربة لحقلك أو مزرعتك من خلال الاختبارات نصف السنوية أو السنوية للتربة ، قبل تطبيق أي طريقة للتسميد. لا يوجد حقلان متشابهان ولا يمكن لأي شخص تقديم النصيحة لك حول طرق التسميد دون مراعاة نتائج بيانات اختبار التربة وتحليل الأنسجة وتاريخ نمو المحاصيل في حقلك. ومع ذلك سنقوم بإدراج أكثر خطط تسميد الباذنجان شيوعًا ، والتي يستخدمها عدد كبير من المزارعين.

طريقة التسميد الأكثر شيوعًا هي “حقن السماد”. حيث يقوم المزارع بحقن الأسمدة القابلة للذوبان في الماء داخل نظام الري بالتنقيط. وبهذه الطريقة ، يمكنهم توفير العناصر الغذائية تدريجياً ومنح النبات الوقت المناسب لامتصاصها.

حاليا يحقن المزارعون الأسمدة نحو 0 إلى 10 مرات فى نظام الري طوال الفترة من شهرين إلى ثلاثة أشهر بداية من الزراعة حتى الحصاد. يطبق كثير من المزارعين سماد (well-rotted manure) نحو الصفوف قبل شهرين من عملية الزراعة. كما أنهم يطبقون التسميد قبل الزراعة عالية في الفوسفور قبل حوالي أسبوع من بدء الزراعة ، يبدأ حقن السماد بعد 10 أيام من الزراعة. ثم يطبقون الأسمدة النيتروجينية – الفوسفور – البوتاسيوم (Nitrogen- Phosphorus- Potassium) بنسبة 13-40-13 ، والمغذى بالعناصر النادرة (المغذيات الدقيقة). مستويات الفوسفور العالية في المراحل الأولى ستساعد النباتات على تطوير نظام جذر قوي. بالإضافة إلى ذلك ، فإن المغذيات الدقيقة تسهل على النباتات التغلب على أي ظروف إجهاد ناتجة عن عملية الزرع. بعد 3 أيام يتكررتطبيق السماد بنفس النسبة 13-40-13.

خلال الأيام التالية ، يتم وضع سماد N-P-K القابل للذوبان في الماء مرة واحدة في الأسبوع بنسبة 20-20-20. يستمر المزارعون فى تطبيق هذا السماد بنسب 20-20-20 حتى تصل الثمرة الى ⅔ من وزنها النهائي. فإذا وصلت يتم البدء في زيادة مستويات البوتاسيوم فى السماد بـ Κ₂SO4 . و / أو KNO3  في هذه المراحل  يكون للباذنجان احتياجات أكبر من البوتاسيوم من أجل نمو ثمار كبيرة بشكل جيد.

هناك برنامج حقن سماد آخر شائع للباذنجان يشمل اليوريا ونترات البوتاسيوم و EDDHA (Urea, Potassium Nitrate and EDDHA). يتم حقن اليوريا في نظام الري من 2 إلى 4 أسابيع منذ عملية الزرع ، ثم يتم حقن KNO3 بعد 6 أسابيع من الزرع حتى المراحل الأخيرة قبل الحصاد ، بينما يتم إدارة EDDHA خلال فترة النمو.

ولكن كل برامج التسميد هذه هى مجرد أنماط شائعة يجب عدم اتباعها دون إجراء البحوث الخاصة بك. كل حقل مختلف وله احتياجات مختلفة. فحص حالة التربة ودرجة الحموضة هو أمر مهم للغاية قبل تطبيق أي طريقة للتسميد. يمكنك استشارة مهندس زراعي متخصص ومعتمد.

الآفات والأمراض التى تصيب الباذنجان

أول الاحتياطات والاجراءات الاحترازية يتم مراعاتها للحفاظ على المحصول من الآفات والأمراض هو تناوب المحاصيل والحرث الجيد. والثاني هو شراء البذور والشتلات المعتمدة فقط والخالية من الأمراض.

آفات الباذنجان

خُنفُساء بطاطِس كُولُورادو (Colorado Potato Beetle)

خنفساء البطاطس كولورادو (Leptinotarsa decemlineata) – على الرغم من اسمها –  فانها لا تهاغرام البطاطس فقط بل الباذنجان أيضًا. الخنفساء تنمو فى الشتاء على الأرض وخلال فصل الربيع تبدأ في التكاثر. تتغذى يرقات الخنفساء (Larves) على ورق النبات حيث تمضغ عدد كبير من أوراق الباذنجان ، مما تسبب في أضرار جسيمة للمحصول بأكمله. ومن خلال الابحاث تم ملاحظة أن زراعة الفول مع الباذنجان يعمل على حماية الباذنجان من هجوم خنفساء.

هناك طريقة جيدة تساعد فى مراقبة المحصول باستمرار عن طريق الأرقام. فإذا تجاوز الرقم الحدود المسموح به ، يمكنك عندها التفكير في التدخل. هناك حلول بيولوجية وكيميائية موجودة في السوق ، والتي بالطبع يجب استخدامها دائمًا وفقًا لمعايير لممارسات الزراعية الجيدة (GAP) وتحت إشراف مهندس زراعي متخصص ومعتمد.

ذبابة Liriomyza 

ذبابةLiriomyza bryoniae  هي واحدة من أشد أعداء الباذنجان. وهى تشبه الذبابة الصغيرة تهاغرام يرقات هذه الحشرة أوراق الباذنجان بشراسة مما تسبب في وجود بقع ثقيلة  ذات لون ابيض مميز. تؤدى الى موت اورق النبات لأنها تعيق قدرته على التمثيل الضوئي. علاوة على ذلك ، فإن الثقوب التي تخلقها اليرقات ، تساعد على الإصابة بالكائنات الحية الدقيقة الضارة.

هناك طريقة جيدة تساعد فى مراقبة المحصول باستمرار عن طريق الأرقام. فإذا تجاوز الرقم الحدود المسموح به ، يمكنك عندها التفكير في التدخل. هناك حلول بيولوجية وكيميائية موجودة في السوق ، والتي بالطبع يجب استخدامها دائمًا وفقًا لمعايير لممارسات الزراعية الجيدة (GAP) وتحت إشراف مهندس زراعي متخصص ومعتمد.

أمراض الباذنجان

مرض الشعيرات الدالية Verticillium dahliae

مرض الشعيرات الدالية(Verticillium dahliae) هو أحد مسببات الأمراض الفطرية الخطيرة التي تهاغرام الباذنجان ، مما تسبب في موت النبات. تبدأ الأعراض الأولى أثناء ملاحظة الذبول البطيء على أوراق الشجر ، والتي تحول الورق تدريجيا إلى اللون البني. النباتات المصابة قد يكون نموها أبطأ من النباتات الصحية. تبدأ السيطرة على هذا المرض بالتدابير الوقائية المناسبة. وتشمل: مكافحة الحشائش والمسافات الآمنة بين النباتات جنبا إلى جنب مع التقليم السليم وتوفير التهوية المثلى. يمكن للحالة العامة للنباتات من (المواد الغذائية ومستوى المياه ، والتعرض للشمس) أن تعزز مناعتها. لا تستخدم المعالجة الكيميائية إلا إذا كانت المشكلة حادة ودائماً تحت إشراف مهندس زراعي متخصص ومعتمد.

الفيتوفثورا Phytophthora

الفيتوفثورا Phytophthora (infytans Phytophthora)  هو أحد مسببات الأمراض الفطرية الخطيرة التي تهاغرام الباذنجان.

خلال الأيام التي تكون فيها نسبة الرطوبة مرتفعة تبدأ الأعراض فى الظهور بشكل شائع على الأوراق ، خاصةً في الأيام الباردة التي تليها أيام حارة. عندما يكون الباذنجان مصاب بالفيتوفثورا ، فمن المحتمل أن نلاحظ بقع بيضاء اللون أو صفراء أو رمادية تتحول إلى اللون البني بشكل دوري.

حصاد الباذنجان – المحصول والتخزين

يصل غالبية الباذنجان إلى مرحلة النضج الكامل ويكون جاهز للحصاد بعد 60 إلى 80 يومًا من عملية الزرع. وكقاعدة عامة ، يحصد المزارعون الباذنجان قبل أن تتحول البذور إلى اللون البني.

حصاد الباذنجان يتم يدويًا وخلال أكثر من جلسة حصاد. في المزارع التجارية الكبيرة في الولايات المتحدة ، يطبق المزارعون جلسة حصاد واحدة في الأسبوع لمدة 3-4 أسابيع لنفس الحقل. يغرامع المزارعون ذوي الخبرة فى المزارع الكبيرة بعد سنوات من الممارسة ما بين 12 إلى 15 باذنجانة بالحغرام الكامل لكل نبات صحي ، ولكن هذا يعتمد أيضًا على النوع والحغرام المرغوب فيه من الثمار التي تم حصادها.

المحصول الجيد بعد  الخبرة وسنوات من الممارسة هو 25 إلى 40 طنا للهكتار الواحد. هناك حالات قام فيها المزارعون بحصد 60 طن لكل هكتار ، أو أكثر. ولكن بالتأكيد لا يمكن تحقيق هذه الكميات الكبيرة إلا في ظل ظروف معينة (الزراعة المكثفة وأيضا العديد من سنوات الخبرة).

ثم يتم نقل الباذنجان إلى مناطق التخزين بشرط ان تكون المخازن باردة ولكن غير مغرامدة (10°C – 50°F) لتجنب فقدان الوزن المحتمل.

هل لديك خبرة في زراعة الباذنجان؟ اذا كنت كذلك فبرجاء مشاركة وتبادل الخبرات والأساليب والممارسات في التعليقات أدناه. سيتم قريبًا مراجعة كل المحتوى الذي تضيفه بواسطة المهندسين الزراعيين. بمجرد الموافقة ستتم إضافته إلى Wikifarmer.com وسيؤثر إيجابًا على الآلاف من المزارعين الجدد وذوي الخبرة في غراميع أنحاء العالم.

8 معلومات في قمة الروعة عن نبات الباذنجان لربما لم تكن على دراية بها من قبل

11 فائدة صحية في غاية الروعة جرّاء تناول الباذنجان

8 أشياء تأخذها في الاعتبار عند زراعة الباذنجان في الحديقة

زراعة الباذنجان في المزارع لجني الثمار وتحقيق الربح – دليل النمو الكامل من البداية إلى النهاية

ايضا تتوفر هذه المقالة باللغات الاتية: enEnglish esEspañol frFrançais pt-brPortuguês deDeutsch ruРусский elΕλληνικά trTürkçe hiहिन्दी idIndonesia

فريق التحرير Wikifarmer
فريق التحرير Wikifarmer

Wikifarmer.com - أول مكتبة تم انشائها على الانترنت هو أول مكتبة تم انشائها للاستخدام على الانترنت ، والتي تساعد جميع المزارعين في جميع Wikifarmer أنحاء العالم فى ايجاد معلومات قيمة عن المحاصيل الحالية أو الممكن زراعتها وكذلك الماشية. يمكنك تقديم مقال جديد، تحرير مقال موجود، إضافة الصور أو مقاطع الفيديو، طلب مقال جديد، طرح سؤال حول الزراعة ، أو مجرد التمتع بحرية الوصول إلى مئات من ارشادات الزراعة الحديثة . يتحمل المستخدم المسؤولية الكاملة عن استخدام وتقييم والاستفادة من أي من المعلومات المقدمة في هذا الموقع.