تنتشر النباتات الزاهية على أسوار الساحات، وهي مزينة بزهور برتقالية على شكل جرس يزورها النحل. يشير هذا الوصف إلى كرمة البيجونيا أو كرمة البوق الصيني المعروفة.

توجد العديد من أصناف البيجونيا التي يمكن أن تكون دائمة الخضرة أو متساقطة الأوراق أو تختلف في الحجم وشكل الزهور وقدرتها على التسلق. أكثر الأنواع انتشارًا، خاصة في دول البحر الأبيض المتوسط، هي نبات البيجونيا كبيرة الأزهارمتعدد الاستخدامات، ومنشأه الأصلي في شرق آسيا. تتسم البيوجنيا التي تطرح أوراقها سنويًا بأنها نبات متسلق سريع النمو بأزهار كبيرة برتقالية على شكل بوق. يمكن أن يصل ارتفاعه إلى عشرة أمتار (32.8 قدمًا) أو أكثر، مستغلًا الأشجار الأخرى (مثل الصنوبريات) أو أعمدة الإنارة كدعم للتسلق.يحظى هذا النبات بشعبية كبيرة باعتباره تحوطًا طبيعيًا في العديد من البلدان، وذلك بفضل معدل نموه السريع وأوراقه الغنية. من الشائع جدًا استخدام البيجونيا لتغطية الجدران أو الأسوار أو البرجولات أو حتى الأسطح الأرضية الصخرية.يقوم العديد من زارعي الحدائق أو عشاق النباتات بإنشاء أسوار نباتية ملونة من خلال الجمع بين البيجونيا (زهور برتقالية زاهية) مع زهور البلومباغو (زهور بلون البحر) والبوغانفيليا (زهور وردية وحمراء وبيضاء). 

يمكن أن تنمو البيجونيا في كل من الأصائص والتربة. في ظل ظروف بيئية مثالية، تحتاج النباتات إلى الحد الأدنى من العناية، بعد 1-2 سنة.ومع ذلك، حتى في هذه الحالات، نحتاج إلى تقليم نباتاتنا سنويًا.

النقاط الست التي نحتاج إلى الاهتمام بها عندما نزرع نبات البيجونيا:

شراء النبات واختيار بقعة الزراعة لـنبات البيجونيا

تبدأ رحلتنا بشراء البيجونيا من أقرب مشتل نباتات. يبلغ سعر النبات الذي يصل طوله إلى 1.5 متر (5 أقدام) عادة حوالي 12 يورو (14 دولارًا). بعد ذلك، نحتاج إلى إيجاد مكان محمٍ إما لزراعته (على الأرض) أو لوضع الأصيص. يمكن أن ينمو النبات في أماكن شبه ظليلة ولكنه ينتج أزهارًا أقل بشكل ملحوظ. إذا كنا نريد نموًا كثيفًا لأوراق الشجر وفي نفس الوقت ازدهارًا شديدًا، يجب أن نضع النبات في مكان به وصول مباشر لأشعة الشمس لعدة ساعات في اليوم. من حيث التربة، فإن هذا النبات متعدد الاستخدامات للغاية وسوف يتكيف مع أي نوع تربة جيد التصريف.

متطلبات المياه في زراعة البيوجنيا– ري زهور البتونيا

تتسم نباتات البيجونيا القديمة بأنها مقاومة جدًا للجفاف، لكننا نحتاج إلى سقي النباتات والنباتات الأصغر سنًا التي تنمو في الأصائص بانتظام خلال فصل الصيف. حتى النباتات الراسخة ستعمل بشكل أفضل إذا سقيت خلال فترات الجفاف الطويلة. كن حريصًا على ري البيجونيا عندما تكون التربة قاحلة، حيث يمكن أن تتسبب رطوبة التربة الزائدة في تعفن الجذور

تقليم البيجونيا

يعد التقليم أمرًا بالغ الأهمية في نبات ينمو بسرعة عالية ويتمتع بقدرة قوية على التسلق، مثل البيجونيا. يمكن أن يعطي التقليم الصحيح للنبات الشكل الذي نريده، ويشجعه على النمو في اتجاه معين، والتحكم في الغطاء النباتي الزائد. إذا لم نتحكم في نموه بمرور الوقت، فيمكنه أن يخرج عن نطاق السيطرة بسرعة ويخنق النباتات المجاورة.

يجتاج نبات البيجونيا التقليم سنويًا في بداية الربيع. يزهر النبات في غطاء نباتي جديد، وبالتالي فإن التقليم الصارم يمكن أن يعزز تكوين أزهار نضرة. 

ومع ذلك، يقوم العديد من الأشخاص بإجراء تقليم أولي بعد الزراعة-الغرس مباشرة. أثناء هذا التقليم، يقومون بقص كل البراعم على ارتفاع 15 سم (0.5 قدم) من الأرض. عندما يبدأ زارعو الحدائق في زراعته، فإنهم يختارون أكثر أربع أو خمس براعم نشاطًا ويزيلون الباقي. وبالمثل، تتم إزالة جميع البراعم الضعيفة والجافة والمريضة والمتخلفة باستمرار.

عادة ما تكون نبتة البيجونيا الناضجة وذات التكوين الجيد نباتًا له فروع يصل ارتفاعها إلى 4 أمتار. تستغرق هذه العملية عادة من سنتين إلى ثلاث سنوات. 

للحفاظ على نباتنا في حالة جيدة وتحت السيطرة، ولضمان تدفق هواء كافٍ داخل المجموع الخضري للنبات وتشجيع الإزهار، يجب علينا تقليم البراعم الجانبية جيدًا قبل كل موسم نمو. يجب أن تكون مقصات التقليم التي سنستخدمها أثناء عملية التقليم ذات جودة عالية وأن تكون معتمدة من خلال الاعتمادات المماثلة.

السلامة الشخصية أثناء التقليم

أبلغ العديد من الأشخاص عن تهيج في الجلد وحكة بعد ملامسة أوراق نبات البيجونيا. إذا قررنا أن ننموعلى شرفتنا أو حديقتنا، فربما نحتاج إلى شراء قفازات خاصة لحمايتنا أثناء البستنة. 

تسميد البيجونيا

أول عامين بعد الزراعة، يمكننا تعزيز النمو الخضري (على حساب الإزهار) عن طريق إضافة سماد حبيبي متوازن (على سبيل المثال، NPK 7-7-7) مرتين في السنة، مرة في الربيع ومرة في الصيف.يمكننا أيضًا إضافة سماد قابل للذوبان في الماء (7-7-7) للنباتات التي تنمو في الأصائص مرتين خلال موسم النمو (الربيع والصيف). يتم سرد الجرعة الدقيقة لكل سماد تم الإبلاغ عنها من قبل الشركة المصنعة على ملصق المنتج.في معظم الحالات، يمكننا إضافة ثلاثة أغطية إلى أصيص ري 3 لتر ويتم ري اثنين من الأصائص باستخدام هذا المحلول.  

اكتمال النضج

يحتاج نبات البيجونيا إلى الحد الأدنى من الرعاية من السنة الثالثة من الزراعة فصاعدًا. لا يمكننا الري إلا في فترات الجفاف الطويلة وعدم تسميد النباتات مرة أخرى. إن أهم إجراء صيانة هو التقليم بقوة من وقت لآخر لإبقاء النبات تحت السيطرة، حتى لا يخنق النباتات المجاورة. باستثناء النمل، لا تواجه نباتات البيجونيا تهديدات كبيرة من الأمراض والآفات. 

ايضا تتوفر هذه المقالة باللغات الاتية: English Deutsch Nederlands 简体中文 Italiano 한국어

شركاؤنا

ونحن نضم صوتنا إلى دول منظمة "ن. ج. أو"، والجامعات، وغيرها من المنظمات على مستوى العالم من أجل الوفاء بمهمتنا المشتركة في مجال الاستدامة ورفاه الإنسان.