زراعة الكنتالوب في المنزل

العديد والعديد من الناس يحبون ويهوون زراعة الفواكه والخضروات كهواية وكإكتفاء ذاتي . ومع ذلك ، فإن زراعة الفواكه والخضروات في الحديقة قد تواجه العديد المخاطر ، والقيام به لذلك هناك بعض الأشياء التي تحتاج إلى تجنبها.

الأشياء التي يجب مراعاتها عند زراعة الشمام في حديقتك:

  1. هناك 4 عناصر مهمة لكي ينمو الشمام في الحديقة الخاصة بك وهي: التعرض الكامل للشمس ، مساحة ومكان كافيان ، غطاء للتربة (حتى نزيد درجة حرارتها بسرعة ونتحكم في الأعشاب الضارة) وأخيرا التصريف الجيد للتربة.
  2.  إذا كنت تفكر في بدء زراعة الشمام من البذور ، فقد تفكر في أن البذور التي غرامعتها بعد تناول الشمام في المنزل تعتبر معقمة وبالتالي لن تتمكن من إنتاج الثمار. بدلاً من ذلك فكر في شراء بذور معتمدة من بائع الشرعي. سيضمن ذلك معدلات إنبات عالية ولن تفقد وقتك فى ذراعة لا شيئ.
  3.  إذا كنت تفكر في بدء زراعة الشمام بواسطة الشتلات، يمكنك شراء شتلاتك من البائع الشرعي ثم زرعها في مواقعها النهائية. يجب عليك اختيار نوع الشمام الذي ستزرعه بعناية. يجب أن تسأل عن الأمراض فى منطقتك التى ممكن أن تنقلها التربة. بعد اجابتك على هذا السؤال ستكون قادرًا على اختيار الشتلات الهجينة التي لديها فرص قوية للتغلب على تلك الصعوبات ، وأخيراً إنتاج الشمام اللذيذ.
  4.  أصل الشمام يأتي من أفريقيا. لأنه بحاجة إلى تربة دافئة كي ينمو ويزدهر. هناك قاعدة عامة قبل زراعة الشمام وهى أننا سنزرع بذور أو شتلات الشمام فقط بعد أن نكون قد زرعنا غراميع الخضروات الأخرى في حديقتنا خلال أواخر الربيع. يحتاج الشمام إلى درجات حرارة تتراوح من 18 إلى 35 درجة مئوية (64 – 95 درجة فهرنهايت) واتاحة الكثير من أشعة الشمس. وتجنب كامل للصقيع ، قد يتسبب الصقيع الطفيف في أضرار جسيمة للأنسجة والفواكه. في المناخ الاستوائي ، يكون فصل الشتاء أفضل فترة لبدء شتلات الشمام ، بينما في الأماكن ذات المناخ الأكثر برودة ، يمكننا زراعة شتلات الشمام لدينا في أواخر الربيع. يقوم مزارعي الشمام فى المزارع التجارية بتغطية التربة بفيلم من البلاستيك الأسود ، من أجل تسخين التربة ورفع درجة حرارتها ، وتعزيز نمو النبات ومكافحة الأعشاب الضارة. يمكن للمزارعين الهواه أن يفعلوا شيئًا مماثلاً فى الحديقة ، من خلال تغطية التربة المحيطة بنبات الشمام بغشاء أو غطاء بلاستيكي أسود.
  5.  قبل الحفر أو الزراعة ، قد نحتاج إلى استخدام بعض الأسمدة العضوية لزيادة مستوى المغذيات في التربة. يفضل العديد من المزارعين استخدام سماد (manure) أو الكومبوست (composts) كطرق تسميد خلال فترة النمو ، وذلك بشكل رئيسي لزيادة مستويات التربة من النيتروجين والبوتاسيوم.
  6.  يجب علينا اختيار مكان تسقط عليه الشمس بشكل دائم في حديقتنا مع توفيرتصريف جيد للتربة. عندما ينمو الشمام ، يجب مراعاة مسافات التباعد فهى أمر هام جدا . إذا اكتظت الحديقة بالنباتات ، فلن يكونوا قادرين على إنتاج ثمرة جيدة. وكقاعدة عامة يتم زراعة الشمام بمعدل واحدة لكل متر مربع. إذا سارت الأمور على ما يرام ، فسنكون قادرين على غرامع شمامتين بشكل جيد من هذا النبات. ومع ذلك ، إذا كنا نزرع بشكل عموديا باستخدام العصيان ((bamboo stakes، يمكننا زرع شتلتين لكل متر مربع. يعتبر نمو الشمام في عموديا طريقة تمكننا من الري بسهولة أكبر دون سقي أوراق الشجر.
  7.  تحتوي ثمرة الشمام على ماء بنسبة 91% تقريبًا. وبالتالي ، يحتاج الشمام إلى كمية كبيرة من الماء لإنتاج ثمار جيدة الشكل وطعم لذيذ. يجب أن تبقيها رطبة ، ولكن تجنب الري المفرط. الرطوبة الزائدة قد تسبب مشاكل في الإنبات. بالإضافة إلى ذلك ، فإن التشبع بالمياه أثناء مراحل نضوج الثمار سوف يسبب على الأرجح ثمارًا لا طعم لها. من الأفضل ألا نسقي أوراق الشجر ، لأن هذا سيتسبب فى تفشي المرض. خلال مراحل النضج ، تقل الاحتياجات المائية للنبات بشكل طبيعي. إذا قمنا بالري في هذه المراحل ، فسوف نشهد وجود شمام لا طعم له.
  8.  يفضل بعض المنتجين تقليم السيقان الطرفية للنبات. فالتشذيب يسهل أيضا تهوية مناسبة ، وبالتالي ، يحمي النبات من الرطوبة والعدوى. يقول المنتجون الآخرون أنه – عن طريق التقليم – فإننا بالتأكيد نؤخر عملية نمو الفاكهة فى النبات. ومع ذلك يتفق غراميع المنتجين تقريبًا على إزالة معظم الشمام المشوه أو المتأخر فى النمو ، وترك 1-3 لكل نبات. هذه الطريقة تسمى “التخفيف” (thinning). تشجع هذه الطريقة النبات على نقل العناصر الغذائية إلى عدد أقل من الفواكه ، والتي ستصبح في النهاية أكبر في الحغرام وألذ فى الطعم.
  9.  يتم حصاد الشمام فى حالة النمو من البذور في فترة متوسطها ​​100 إلى 130 يوما. وتكون معظم الأنواع جاهزة للحصاد بعد مرور 78-90 يومًا من الزرع. إذا استطعنا سحب الجذع من الفاكهة بسهولة ، فعندئذ تكون الشمامة جاهزة للحصاد.
  10.  عند زراعة الشمام ، ضع في اعتبارك أن دوران المحاصيل هو وسيلة سهلة للسيطرة على الآفات والأمراض وكذلك تجنب استنزاف التربة. كقاعدة عامة يجب علينا تجنب زراعة القرعيات في نفس التربة لأكثر من عامين متتاليين.

 

الفوائد الصحية للشمام

زراعة الكنتالوب في المنزل

زراعة الشمام بكميات في الحقل بهدف تحقيق الربح – دليل الزراعة الكامل من البداية إلى النهاية

ايضا تتوفر هذه المقالة باللغات الاتية: enEnglish esEspañol frFrançais pt-brPortuguês deDeutsch ruРусский elΕλληνικα hiहिन्दी idIndonesia

فريق التحرير Wikifarmer
فريق التحرير Wikifarmer

Wikifarmer.com - أول مكتبة تم انشائها على الانترنت هو أول مكتبة تم انشائها للاستخدام على الانترنت ، والتي تساعد جميع المزارعين في جميع Wikifarmer أنحاء العالم فى ايجاد معلومات قيمة عن المحاصيل الحالية أو الممكن زراعتها وكذلك الماشية. يمكنك تقديم مقال جديد، تحرير مقال موجود، إضافة الصور أو مقاطع الفيديو، طلب مقال جديد، طرح سؤال حول الزراعة ، أو مجرد التمتع بحرية الوصول إلى مئات من ارشادات الزراعة الحديثة . يتحمل المستخدم المسؤولية الكاملة عن استخدام وتقييم والاستفادة من أي من المعلومات المقدمة في هذا الموقع.